السبت 17 ذو القعدة 1440 الموافق يوليو 20, 2019

سمو رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة يفتتح الملتقى السعودي الدولي لرياضات ذوي الإعاقة بجدة

الاثنين, 1 أبريل, 2019

افتتح صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة مساء اليوم الثلاثاء منافسات الملتقى السعودي الدولي لرياضات ذوي الإعاقة الذي تنظمه وتشرف عليه اللجنة البارالمبية السعودية، ويستمر لمدة ثلاثة أيام وذلك في صالة مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة.

وبدئ حفل الافتتاح بالسلام الملكي ثم تلاوة  آيات من القرآن الكريم، ألقى بعدها رئيس اللجنة البارالمبية السعودية الأستاذ أحمد المقيرن كلمة رحب فيها بالجميع في هذا الملتقى الدولي الذي تنظمه وتشرف عليه البارالمبية السعودية، كأول حدث رياضي دولي يقام في الصالة الرياضية بملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية، منوهاً في هذا الصدد بدعم واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - بشباب هذا الوطن وتوفير جميع الإمكانات المادية والطاقات البشرية لهم. 

وأوضح المقيرن أن فكرة إقامة الملتقى جاءت بفضل الله أولاً ثم دعم سمو رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة بهدف اكتساب الخبرات من خلال الاحتكاك مع بعض المنتخبات المتميّزة في هذه الألعاب، والتعارف بين المشاركين في مثل تلك الملتقيات، حيث يشارك فيه (12) دولة في (3) ألعاب هي (كرة الهدف للمكفوفين - كرة الطائرة من وضع الجلوس لذوي الإعاقة الحركية – وكرة الطاولة لذوي الإعاقة الحركية)، وبمشاركة (150) لاعبًا، مقدماً شكره لسمو الأمير عبدالعزيز بن تركي على رعايته وتشريفه لهذه البطولة، والشكر موصول للجهات الراعية لهذه البطولة.

عقب ذلك دشن سمو الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل شعار الملتقى معلناً افتتاحه رسمياً، مرحباً بالجميع في بلدهم الثاني ومتمنياً لهم كل التوفيق، ثم شاهد الحضور عرضًا مرئيًّا لاستعراض الفرق وفعاليات الملتقى، ثم كرم سموه الرعاة لتنطلق بعد ذلك المباراة الافتتاحية في منافسات كرة الطائرة جلوس بين المنتخبين السعودي والفلسطيني، وعقب نهاية الشوط الأول صافح سموه لاعبي المنتخبين .

عقب ذلك قام سمو الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل والحضور بجولة على الفعاليات المصاحبة للملتقى الذي تضمن أركانًا لجهات توعوية وخيرية.

نوع الخبر: